أخلاقيات العمل لدى سائق التاكسي

تعتبر مهنة سائق تاكسي في الكويت مصدر رزق لكثير من العمالة الوافدة من الخارج وكذلك هؤلاء الأشخاص المتقاعدين من مواطنين الكويت الراغبين في الحصول على عمل خاص يؤمن لهم بعض الرزق، وبصفة عامة مهنة السائق في الكويت لا يمكن الاستغناء عنها.

إذ أنها الأفضل في تقديم خدمات التوصيل لمختلف الأماكن داخل محافظات الكويت المختلفة، ولكن لكي تكون تلك المهنة مثالية ومناسبة للجميع لابد من الالتزام بالأخلاقيات الخاصة بها التي تأتي في صالح السائق والزبون، تابع معنا لتتعرف على تلك الأخلاقيات وضرورية التحلي بها.

 

 

 

25755888

 


 

1808022

 


 

25519000

 

 

سايق تاكسي

اهتمام مكاتب التاكسي بالمظهر الخارجي

بكل تأكيد الأهم في وظيفة السائق هو المهارة في قيادة السيارة بكل إحترافية ودقة ولكن هناك اعتبارات شكلية وظاهرية يجب أن ينتبه إليها السائق وتشترطها مكاتب التاكسي ومنها:

  • الالتزام بزي السائق الذي يحدده المكتب التابع له سائق التاكسي والاهتمام بنظافة ومظهر هذا الزي بشكل دائم.
  • الاهتمام بالرائحة ولا يشترط بذلك استخدام معطرات وإنما يكفي أن لا يكون هناك روائح كريهة تصل إلى أنف الزبون وتسبب له الازعاج.

هذه الأمور بالرغم من بساطتها إلا أنها تفرق كثيرًا مع الزبائن فبكل تأكيد السيارة النظيفة والسائق المهندم المظهر هو الأفضل عند الجميع.

 

آداب التعامل مع الزبائن أثناء تقديم الخدمة

 

سواء كان التاكسي جوال أو تحت الطلب أو حتى تابع للمطار فإن هناك أخلاقيات عمل خاصة بكيفية تعامل السائق مع الزبون أثناء توصيله إلى المكان الذي يرغب به داخل الكويت، ومن تلك الأخلاقيات العامة التي يجب الالتزام بها ما يأتي:

  • تجنب الفضول الزائد وحب التحدث والدردشة طول الطريق أثناء توصيل الزبون حيث يعد ذلك من باب الازعاج للزبائن، فلا يجوز طرح الأسئلة من النوع الخاص على الراكب التي على شاكلة أين تعمل وهل لديك أسرة وأبناء وغير ذلك من الأسئلة التي لا محل لها إطلاقًا، إذن فالصمت أثناء تقديم خدمة التوصيل هو الأفضل للجميع.
  • احترام الزبون أو الراكب فلا يجوز تشغيل المذياع أو التسجيل على برنامج أو أغنية أو غير ذلك ورفع الصوت أثناء القيادة، فلابد أن يعلم سائق التاكسي أن الراكب له كل الحق في قبول ذلك أو رفضه بل ومن المستحب سؤال الراكب والاستئذان منه قبل تشغيل الراديو أثناء تقديم الخدمة.
  • الإبتعاد التام عن الجشع عند طلب الأجرة من الراكب بل لابد من الالتزام بالتسعيرة المحددة أو ما حدده عداد التاكسي ويناسب المشوار الخاص بالراكب، وهذه النقطة نخص بها بالأكثر سائقي تاكسي المطار الذي يحاول بعضهم التربح من الوافدين الجدد إلى الكويت أثناء توصيلهم.

جانب آخر من أخلاقيات العمل في مهنة سائق

 

كما تحتم مهنة السائق على الشخص العامل بها أن يلتزم بالعديد من الأخلاقيات الأخرى التي تعد دلالة على الضمير والإخلاص في تقديم خدمة عامة على الوجه الأمثل في الكويت حيث يجب أن يكون سائق التاكسي أيضًا:

  • أمين للغاية ويتضح ذلك من خلال التعامل بشكل صحيح مع الأشياء المفقودة للزبائن داخل سيارته حيث أن المتبع في مثل تلك الحالة هو توصيل الغرض أو الشيء الذي نساه الراكب في السيارة إلى الجهة المسؤولة عن رد تلك الأغراض بالدولة.
  • كذلك الأمانة تقتضي عدم إفشاء أي سر أو حديث استمع إليه السائق أثناء حديث الراكب عبر الهاتف فهذه أمور شخصية لا تعني أحداً سوى الراكب.
  • ملتزم بكل قواعد وشروط قيادة السيارة داخل مدينة الكويت فلا يتعمد مخالفة قواعد المرور ولا ينجرف وراء مضايقة السيارات الأخرى والدخول في سباقات وغير ذلك مما يخالف أخلاقيات سائق التاكسي.
  • ملتزم بحدود السرعة أثناء قيادة سيارة التاكسي فلا يتجاوزها متسببًا في إخافة المارة ومحدثًا الحوادث المريعة التي تتسبب في المخاطر للسائق والراكب.
  • يمتنع عن الحديث عبر الهاتف أثناء قيادة سيارة التاكسي كما يتجنب الصوت المرتفع في التعامل مع الركاب وأثناء تقديم الخدمة، والأهم أنه يعلم جيدًا متى يستخدم آلات التنبيه، فلا يلجأ إليها بشكل مفرط متسببًا في إحداث ضوضاء بلا داعي.

أمور يجب مراعاتها في سيارة التاكسي

 

بكل تأكيد سيارة التاكسي يجب أن تتمتع بمواصفات معينة حتى تكون مصدر أمان للسائق وكذلك الراكب، ومن هذا المنطلق فإن سائق التاكسي عليه التزامات نحو السيارة الأجرة التي يتولى قيادتها من ضمن تلك الالتزامات ما يأتي:

  • الاطمئنان الدائم على سلامة سيارة التاكسي ويكون ذلك من خلال الاهتمام بصيانتها بشكل دوري كل فترة من الزمن أو عند الشك في وجود خطب ما بها عند الجهات المختصة بصيانة هذا النوع من السيارات.
  • إصلاح السيارة الفوري في حال وجود عطل ما أو مشكلة تتسبب في خروج عوادم سيارات مؤذي وكثيف وذلك للمحافظة على الصحة العامة للمواطنين وتجنب الحوادث الكارثية التي تحدث على الطرقات المختلفة.
  • الاهتمام بنظافة السيارة بشكل دائم حتى تكون مناسبة للركاب ولا تتسبب له في أي نوع من الأذى النفسي أو الصحي حيث أن النظافة لها انطباع رائع وإيجابي عند الأفراد بعكس الإهمال وترك القاذورات المختلفة في أنحاء السيارة.
  • الاهتمام بمعايير السلامة في السيارة قبل الانطلاق بها من أجل تقديم خدمات التوصيل للمواطنين داخل الكويت وضرورة وجود طفاية حريق وغيرها من الأمور الاحتياطية التي تجنب الحوادث الخطيرة.

في النهاية مهنة السائق ليست مجرد قيادة ماهرة للسيارة الأجرة أو التاكسي وإنما هي مجموعة من الأخلاقيات التي يعد الالتزام بها ضرورة حتمية يتطلبها نجاح تلك المهنة في المجتمع الكويتي وإيجابية نتائجها المثمرة التي تصب في صالح المواطن وتعطي صورة حضارية للكويت والعمالة الوافدة التي تلتزم بكل شروط العمل و أخلاقياته المتعارف عليها.

أضف تعليق